إصابة 95 فلسطينيا في قمع الاحتلال لمسيرة بحرية قبالة شواطئ غزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، مساء اليوم، إصابة 95 فلسطينيا جراء اطلاق قوات الاحتلال النار، تجاه فلسطينيين احتشدوا قبالة شاطيء شمالي القطاع، أثناء إبحار مسيرة بحرية، تجاه الحدود البحرية مع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بكسر الحصار.

وقالت الوزارة في بيان مقتضب أصدرته اليوم الإثنين، إن "95 فلسطينيا أصيبوا بجراح مختلفة واختناق غاز، من القوات الإسرائيلية".

وأوضحت أن "26 من بين الإصابات، أصيبوا بالرصاص الحي"، فيما أصيب 69 بحالات احتناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

واحتشد عشرات الفلسطينيين عصر اليوم قبالة شواطئ شمالي قطاع غزة، للمشاركة في إطلاق ثامن مسيرة بحرية من القطاع تجاه الحدود البحرية الشمالية مع إسرائيل؛ للمطالبة بكسر الحصار.

وأطلقت هيئة "الحراك الوطني لكسر الحصار" (شعبية مستقلة)، هذه المسيرة، من شواطئ شمالي القطاع تجاه الحدود مع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

وسبق هذه المسيرة سبه مسيرات بحرية مشابهة، منذ 29 أيار/مايو الماضي، بتنظيم من الهيئة ذاتها.

ويعاني سكان القطاع من أوضاع اقتصادية وإنسانية، منذ فرض الحصار الإسرائيلي عليه عام 2006، وصفته تقارير أممية ودولية بأنه "الأسوأ" في العالم، جراء إغلاق الاحتلال كافة المعابر والمنافذ الحدودية التي تصل غزة بالعالم الخارجي عبر مصر أو الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، باستثناء فتحها بشكل جزئي لدخول بعض البضائع والمسافرين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.