محدّث- الجيش الإسرائيلي يُصيب 15 فلسطينيًا برصاصه في قطاع غزة

أفادت مصادر طبية في قطاع غزة، بأن 15 مواطنًا فلسطينيًا أصيبوا، مساء اليوم الأربعاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على الحدود مع فلسطين المحتلة 48؛ خلال مشاركتهم في تظاهرات سلمية منددة بالحصار.

وأوضحت "صحة غزة"، أن 13 مواطنًا أصيبوا بجراح مختلفة؛ بينهم خمس إصابات كانت بالرصاص الحي، مشيرة إلى أن الإصابات وقعت خلال مواجهات على الحدود شرق دير البلح (وسط قطاع غزة).

وذكر راصد ميداني لـ "قدس برس"، أن مئات المواطنون شاركوا اليوم في مسيرة سلمية على حدود قطاع غزة شرقي دير البلح (وسط)، وقرب موقع "كيسوفيم" العسكري شمال شرقي خانيونس (جنوبًا).

ويُشار إلى أن قطاع غزة يشهد يوميًا مسيرات وفعاليات سلمية على الحدود مع فلسطين المحتلة عام 48، احتجاجًا على الحصار الإسرائيلي المستمر ضد قطاع غزة منذ نحو 12 عامًا.

وكانت مصادر طبية، قد أفادت بأن ست إصابات برصاص قوات الاحتلال وصلت مشفى "شهداء الأقصى" في مدينة دير البلح، عقب قمع مسيرة قرب السياج الحدودي وسط قطاع غزة.

وأضافت أن إصابتين وصلتا لمشفى ناصر في مدينة خانيونس (جنوبي القطاع)، عقب إطلاق جنود الاحتلال النار صوب مجموعة من المواطنين قرب موقع "كيسوفيم" العسكري الإسرائيلي شمال شرقي المدينة.

ونوه الراصد الميداني إلى أن قوات الاحتلال المتمركزة خلف السواتر الترابية قرب السياج الأمني الفاصل شرقي دير البلح، أطلقت نيرانها صوب مجموعة من المواطنين ما أدى إلى إصابة ستة منهم.

وأسفرت اعتداءات قوات الاحتلال على المشاركين في فعاليات "مسيرات العودة وكسر الحصار"؛ والتي انطلقت منذ 30 آذار/ مارس الماضي، عن استشهاد أكثر من 180 فلسطينيًا بينهم 29 طفلًا، إلى جانب إصابة قرابة الـ 20 ألف مواطن بجراح مختلفة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.