الاحتلال يخطط لمهاجمة أهدافا لـ "حماس" في غزة

ذكر مصدر أمني إسرائيلي أن الجيش يخطّط لمهاجمة أهداف لحركة "حماس" في قطاع غزة، عقب انتهاء الأعياد اليهودية.

ونقل موقع "0404" الإخباري العبري، اليوم الجمعة، عن المصدر قوله "إن قواتنا ستعمل ضد حماس في غزة بعد الأعياد وستستخدم يدا قوية ضد الإرهاب في القطاع".

وأضاف "هذه الخطوة ستكون تغيير في اتجاه تعامل الجيش مع ما وصفه باستمرار الإرهاب القادم من غزة المتمثل بزرع القنابل على السياج الأمني على حدود غزة، وإطلاق الطائرات الورقية والبالونات الحارقة".

وتابع المصدر "الهدف الآن هو الحفاظ على القطاع هادئ قدر الإمكان حتى بعد الأعياد، إذا ارتكبت حماس خطئا وأثارت الرعب، فسيتم ضربها على الفور. الجميع يفهم أننا وصلنا إلى طريق مسدود وليس هناك طريقة أخرى غير استخدام القوة.

وفي السياق ذاته، قال الموقع العبري إن 11 حريقا اندلعت أمس في أراضي المستوطنات اليهودية جنوب الأراضي الفلسطينية المحتلة، بفعل بالونات حارقة أطلقت من قطاع غزة.

يشار إلى أن السياج الفاصل يشهد مسيرات وتظاهرات فلسطينية منذ الثلاثين من آذار/ مارس الماضي، قتل جيش الاحتلال خلالها 180 فلسطينيا وأصاب أكثر من 18الف آخرين، بحسب وزارة الصحة الفلسطينية في غزة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.