إغلاق عسكري إسرائيلي للضفة ومعابر غزة في "عيد العرش" اليهودي

فرضت سلطات الاحتلال الإسرائيلية طوقا أمنيا شاملا على الضفة الغربية المحتلة منذ منتصف الليلة الماضية، عشية احتفال المستوطنين اليهود بـ "عيد العرش" (سوكوت)، والذي يستمر لثمانية أيام.

وأغلقت سلطات الاحتلال المعابر مع قطاع غزة، معلنة أنها ستبقى مغلقة حتى الأول من شهر تشرين ثاني/ أكتوبر المقبل.

وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي "إن الطوق سيرفع عن الضفة الغربية عند منتصف ليلة الاثنين/ الثلاثاء المقبلة؛ ليعاد فرضه عند منتصف ليلة الخميس/ الجمعة القادمة حتى الأول من الشهر المقبل".

يشار إلى أن هذه هي المرة الثالثة التي يتم فيها فرض طوق أمني على الضفة الغربية منذ بداية الشهر الحالي؛ أولها بمناسبة عيد رأس السنة العبرية في الثامن من أيلول/ سبتمبر، وثانيها بمناسبة "عيد الغفران" العبري في الثامن عشر من الشهر ذاته.

يذكر أن إغلاق الضفة الغربية وتقييد حركة المواطنين الفلسطينيين خلال الأعياد اليهودية بات تقليدًا إسرائيليًا، حتى في حال انعدام وجود أي إنذار أمني باحتمال تنفيذ عمليات فلسطينية.

أوسمة الخبر فلسطين احتلال طوق أمني

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.