"نادي الأسير": الاحتلال فرض غرامات مالية باهظة على الأطفال الأسرى

خلال شهر أيلول/ سبتمبر المنصرم.

أفاد نادي الأسير الفلسطيني (غير حكومي)، اليوم الثلاثاء، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، فرضت غرامات مالية بلغت 46  ألف شيقل (13 ألف دولار)، على الأسرى الأطفال في معتقل "عوفر" خلال شهر أيلول/ سبتمبر المنصرم.

وأشار النادي في بيان صدر عنه اليوم، أن عدد الأطفال في معتقل "عوفر" وصل إلى 108 طفلاً، بينهم 35 طفلاً جرى اعتقالهم خلال شهر أيلول/ سبتمبر.

ونقل البيان عن الأسير لؤي المنسي، ممثل الأسرى الأطفال في معتقل "عوفر"، أن أربعة أطفال اُعتقلوا من بيوتهم، و20 طفلاً من الطرقات، وسبعة أطفال من على الحواجز العسكرية، فيما أُعتقل بقية الأطفال خلال عملية استدعائهم للمقابلة.

ولفت المنسي إلى أن 14 طفلاً تعرضوا للضرب خلال عملية اعتقالهم، كما وتم محاكمة 20 طفلاً في المحاكم العسكرية للاحتلال، كانت أعلى الأحكام الصادرة تسعة شهور.

يُشار إلى أن اثنين من الأسرى الأطفال في معتقل "عوفر" هم رهن الاعتقال الإداري.

من الجدير ذكره أن عدد الأسرى الأطفال في معتقلات الاحتلال وصل إلى نحو 200 طفل تقل أعمارهم عن 18 عاماً.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.