وفد "حماس" يُنهي زيارة استمرت أربعة أيام للقاهرة

تخللها حوارات ولقاءات مع المخابرات المصرية حول المصالحة الفلسطينية الداخلية

أنهى وفد حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مساء اليوم الأربعاء، زيارته إلى العاصمة المصرية "القاهرة"؛ والتي تخللها، وفق بيان للحركة، عدة جولات من الحوار استمرت على مدار أربعة أيام مع المخابرات المصرية.

وذكرت حركة حماس في بيان لها تلقته "قدس برس" اليوم، أن وفد الحركة بقيادة الشيخ صالح العاروري؛ نائب رئيس المكتب السياسي، وأعضاء المكتب، قد أنهى زيارته إلى القاهرة.

وأوضح أنه تخلل الزيارة عدة جولات من الحوار استمرت على مدار أربعة أيّام مع المخابرات المصرية، اختُتمت بلقاء مع اللواء عباس كامل وزير المخابرات.

وقال بيان حماس إن اللقاءات والحوارات مع المخابرات المصرية، امتازت بالعمق والصراحة والجدية، وتضمنت كل القضايا ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالقضية الفلسطينية، والعلاقات الثنائية، والتطورات السياسية الراهنة والمتوقعة.

وأضاف أنه ساد الحوار "جوٌ من الثقة والتفاهم حول مختلف القضايا". دون أن يورد مزيدًا من التفاصيل.

ونوهت حماس إلى أن "الأشقاء المصريون أكدوا على استمرار جهودهم في مختلف الملفات، وخاصة إزالة آثار الحصار، وإنجاز المصالحة وإنهاء الانقسام". وأعربت قيادة الحركة عن تأييدها وترحيبها بجهود مصر ومتابعتها واهتمامها.

ووصل وفدان من حركة "حماس"؛ يومي 29 سبتمبر الماضي (من قطاع غزة) و30 سبتمبر (من الخارج)، العاصمة المصرية "القاهرة" لاستكمال مباحثات المصالحة الفلسطينية الداخلية.

واستضافت القاهرة الشهر الماضي، جولة جديدة من المحادثات بين حركتي "فتح" و"حماس" لبحث ملفات المصالحة والتهدئة وإعمار قطاع غزة.

وكانت مصادر مصرية قد أكدت تمسّك السلطة الفلسطينية بمطلب قيادة وفد الفصائل في مفاوضات التهدئة مع الاحتلال الإسرائيلي، والتي تتم بشكل غير مباشر عن طريق الوسيط المصري.

ويسود الانقسام السياسي أراضي السلطة الفلسطينية منذ منتصف حزيران/يونيو 2007، في أعقاب سيطرة حماس على غزة، بعد فوزها بالانتخابات البرلمانية، في حين تدير حركة فتح التي يتزعمها رئيس السلطة محمود عباس الضفة الغربية.

وقد تعذّر تطبيق العديد من اتفاق المصالحة الموقعة بين فتح وحماس، والتي كان آخرها بالقاهرة في 12 أكتوبر/ تشرين أول 2017، بسبب نشوب خلافات حول قضايا، منها: تمكين الحكومة، وملف موظفي غزة الذين عينتهم "حماس" أثناء فترة حكمها للقطاع.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.