وزير المخابرات المصرية يلغي زيارته لغزة ورام الله

ذكرت قناة "ريشت كان" العبرية، أن وزير المخابرات المصرية عباس كامل ألغى زيارته لقطاع غزة ورام الله، والتي كانت مقررة يوم غدٍ الخميس.

ولم تتطرق القناة العبرية، إلى الأسباب التي دفعت كامل لإلغاء الزيارة، في حين لم يصدر أي تصريح رسمي من القاهرة بهذا الخصوص.

وادعى المراسل في التلفزيون الإسرائيلي، ألون بن ديفيد، بأن إلغاء زيارة عباس كامل هي إشارة إلى أن إسرائيل تعتزم مواصلة العمل ضد غزة.

ونقل المحلل السياسي للقناة العاشرة الإسرائيلية، باراك رفيد، عن مسؤول إسرائيلي، مساء اليوم الأربعاء، أن كامل أرجأ زيارته إلى تل أبيب ورام الله وغزة، إلى موعد آخر (لم يحدده)، وذلك على خلفية التصعيد العسكري الذي يشهده قطاع غزة منذ صباح اليوم.

وكان من المرتقب أن يجري كامل، في نهاية الأسبوع، جولة جديدة من المباحثات بشأن المصالحة الفلسطينية وكذلك إمكانية تثبيت التهدئة بين الفصائل في قطاع غزة وإسرائيل، على أن تشمل المباحثات زيارة سيقوم بها اللواء كامل إلى البلاد ورام الله وغزة والعاصمة الأردنية عمان.

بدوره، عبّر عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، موسى أبو مرزوق، عن أسفه لإلغاء وزير المخابرات المصرية عباس كامل زيارته لغزة ورام الله.

وقال أبو مرزوق في تغريدة له عبر "تويتر"، "نأسف لإلغاء الوزير عباس كامل زيارته لكلٍ من غزة ورام الله".

وصرّح عضو المكتب السياسي لـ "الجبهة الديمقراطية" لتحرير فلسطين، طلال أبو ظريفة، بأن "الجبهة لم تُبلغ إذا ما تم إلغاء زيارة اللواء عباس كامل إلى قطاع غزة".

وأضاف أبو ظريفة، تعقيبًا على ذلك: "لا يوجد أية معلومات بهذا الخصوص، ولكن عادة الأخوة المصريون يعلنون إذا ما كان هنالك زيارة أم لا".

وكان وفد أمني مصري، قد وصل ظهر أمس الثلاثاء، إلى قطاع غزة لاستكمال المباحثات الجارية مع حركة "حماس" حول ملفي "التهدئة مع إسرائيل" و"المصالحة الفلسطينية".

وقال ماهر أبو العوف؛ مدير العمليات المركزية في هيئة المعابر والحدود الفلسطينية لـ "قدس برس"، إن "مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات العامة المصرية اللواء أحمد عبد الخالق وصل غزة عبر معبر بيت حانون".

ووصل وفد أمني برئاسة أحمد عبد الخالق، في 22 أيلول/ سبتمبر الماضي، إلى قطاع غزة في زيارة استمرت عدة ساعات التقى خلالها قيادة حركة "حماس".

وترعى مصر ملف المصالحة الفلسطينية بين حركتي "فتح" و"حماس" والفصائل الفلسطينية، لإنهاء الانقسام بين الحركتين منذ سيطرت حماس على قطاع غزة في 2007.

وفي 12 تشرين أول/ أكتوبر 2017، وقعت "فتح" و"حماس" اتفاقًا في القاهرة، يقضي بتمكين الحكومة من إدارة شؤون غزة كما الضفة الغربية، لكن تطبيقه تعثر وسط خلافات بين الحركتين بخصوص بعض الملفات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.