تشييع جثمان شاب فلسطيني استشهد برصاص الاحتلال في طولكرم

شيّع مئات المواطنين الفلسطينيين، اليوم الثلاثاء، جثمان الشاب محمد حسام حبالي (18عاما)، في مدينة طولكرم (شمال القدس المحتلة).

وانطلق موكب التشييع من أمام مستشفى ثابت ثابت الحكومي، في طولكرم، باتجاه منزل "حبالي"، حيث ألقت عائلته نظرة الوداع، قبل أن تقام صلاة الجنازة عليه في مسجد "السلام" في المدينة، ويدفن في مقبرة "الشهداء".

ورفع المشيعون الأعلام الفلسطينية، ورددوا هتافات منددة بـ"الاعتداءات الإسرائيلية".

واستشهد "حبالي"، متأثرا بإصابته برصاص جيش الاحتلال، خلال المواجهات التي اندلعت في الحي الغربي لمدينة طولكرم، فجر اليوم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.