رشق مركبة إسرائيلية بالحجارة غرب رام الله

ذكرت مصادر إعلامية عبرية، اليوم الإثنين، أن مركبة إسرائيلية تضررت بشكل كبير، بعد تعرضها للرشق بالحجارة من قبل شبان فلسطينيين غربي رام الله (شمال القدس المحتلة).

وأوضح موقع "0404" العبري المقرب من جيش الاحتلال، أن مركبة إسرائيلية تعرّضت للرشق بالحجارة أثناء مرورها بشارع "443" الاستيطاني.

وأضاف الموقع العبري، أنه لم يبلغ عن وقوع إصابات في صفوف الإسرائيليين، إلّا أن المركبة تضررت بشكل كبير، حيث تحطّم زجاجها الأمامي.

وينشط الشبان الفلسطينيون باستهداف الحافلات الإسرائيلية ومركبات المستوطنين أثناء مرورها بالشوارع والبلدات الفلسطينية بالحجارة والدهان والزجاجات الحارقة، كشكل من أشكال المقاومة الفلسطينية.

ورغم أن سلطات الاحتلال شدّدت من العقوبات بحق راشقي الحجارة و"المولوتوف"، إلّا أن الشبان يستمرون في هذا الشكل من المقاومة باعتباره يؤثر على وجود اليهود في كافة أنحاء فلسطين المحتلة، كونها تدب الرعب في قلوبهم، بحسب النشطاء.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.