عريقات: اقتحام قوات الاحتلال لرام الله والبيرة بدعم ترمب

قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، إن اقتحام الجيش الإسرائيلي مدينتي رام الله والبيرة، تم بدعم من الرئيس الأمريكي دونالد ترمب.

وطالب عريقات، في بيان، اليوم الاثنين، المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لمحاسبة الاحتلال على جرائمه وخروقاته المخالفة للقانون والشرعية، وتوفير الحماية الدولية العاجلة لأبناء شعبنا.

كما دعا الاحتلال الإسرائيلي إلى استثمار الوقت في تحقيق حل عادل ودائم من خلال إنهاء احتلالها بدلا من الاستثمار بخروقاتها الممنهجة واحتلالها الاستعماري غير الشرعي.

وأصيب، اليوم، عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة) بحسب مصادر طبية.

واندلعت المواجهات بين شبان وقوة عسكرية إسرائيلية داهمت المدينة، وفتشت عددا من المنازل والمحال التجارية، وصادرت أجهزة تسجيل كاميرات مراقبة.

كما اقتحم الجيش الإسرائيلي مقر وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، في رام الله.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.