هنية: هناك صفحة جديدة فُتحت مع المحتل بالدم والنار والبارود

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية، أن "الشعب الفلسطيني لن يفرط بدماء شهدائه"، مشددًا على أن "هناك صفحة جديدة فُتحت مع المحتل بالدم والنار والبارود".

وقال هنية خلال زيارته بيت عزاء الشهيدين أشرف نعالوة، وصالح البرغوثي مساء اليوم في مدينة غزة : "إن شعبنا وفيّ لشهدائه، والدماء التي سالت اليوم لا تزيدنا إلا إصرارًا"، لافتًا إلى أن لدى شعبنا القدرة على التحدي، ولن يسلم بجرائم الاحتلال".

وأضاف: "أن دماء الشهداء الأبطال ستظل لعنة تطارد المحتل، ونورًا يمتد نحو القدس والمسجد الأقصى".

وتابع هنية: "في ذكرى انطلاقة حركة حماس الحادية والثلاثين تتعانق الضفة وغزة، وتؤكدان أن الدم واحد والمسار واحد، مردفًا أن شعبنا سيحقق أهدافه بالتحرير وطرد الاحتلال الإسرائيلي".

وتوجه هنية بالتحية لأهالي الضفة، ولعائلتي الشهيدين البرغوثي ونعالوة، متوجهًا بالتحية كذلك لروح الشهيد مجد مطير منفذ عملية القدس البطولية، والتي تعانقت روحه مع أرواح الشهداء الأبطال نعالوة والبرغوثي.

ويسود التوتر الشديد، الضفة الغربية المحتلة، بعد قيام الاحتلال الإسرائيلي، بقتل ثلاثة فلسطينيين بدعوى تنفيذهم هجمات ضد أهداف إسرائيلية.

وفيما يبدو أنه رد على قتل الفلسطينيين الثلاثة، شن مجهولون، هجوما ظهر اليوم الخميس، أسفر عن مقتل إسرائيلييْن اثنين، وإصابة آخريْن، بجروح خطيرة، شرق مدينة رام الله.

فيما نفذ شاب فلسطيني عملية دهس قرب مدخل البيرة الشمالي الملاصقة لمدينة رام الله، أسفرت عن استشهاده، وإصابة جندي إسرائيلي بجروح.

أوسمة الخبر فلسطين غزة هنية موقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.