الإفراج عن 13 مقدسياً من سجون الاحتلال

وتمديد اعتقال ثلاثة آخرين

قررت محكمة “الصلح” الإسرائيلية الإفراج عن 13 شاباً مقدسياً كانت قد اعتقلتهم قبل ثلاثة أيام، في حين مددت اعتقال آخرين.

وأفادت أماني سراحنة من جمعية “نادي الأسير الفلسطيني” بأن المحكمة الإسرائيلية قضت بالإفراج عن 13 مقدسياً كانت اعتقلتهم قوات الاحتلال على خلفية مشاركتهم في حفل زفاف مقدسي، شرط الحبس المنزلي حتى الأربعاء القادم، وعدم الاتصال ببعض الأشخاص ممن وردت أسماؤهم بالتحقيق لمدة 14 يوماً

وأضافت السراحنة لـ”قدس برس” أن المحكمة قضت كذلك بدفع كفالة مالية بقيمة 1500 شيقل (نحو 400 دولار أمريكي)، مؤكدة تجميد القرار بطلب من النيابة الإسرائيلية حتى الساعة السابعة (الخامسة بتوقيت غرينتش).

وأشارت إلى تمديد اعتقال كل من؛ ماجد الجعبة ومحمود عبد اللطيف وذلك حتى يوم الأربعاء القادم، وعماد أبو سنينة حتى الغد.

وكانت القوات الإسرائيلية قد نفذت حملة اعتقالات في القدس فجر الخميس الماضي، طالت نحو 22 مقدسياً، حيث تم الإفراج في صباح ذلك اليوم عن اثنين فقط دون شروط.

كما تم عرض الآخرين على المحكمة وأُفرج عن سبعة منهم، في حين تم تمديد اعتقال 13 آخرين.

ووفقاً للمحامين فإن الاحتلال يُخضعهم للتحقيق بسبب حضورهم عرس الشاب المقدسي رامي الفاخوري (حيث تزوج من ابنة الشهيد مصباح أبو صبيح الذي ما زال جثمانه محتجزاً في مقابر الأرقام منذ تشرين أول/ أكتوبر 2016). 

وكان الشهيد أبو صبيح قد نفّذ عمليتيْ إطلاق نار في حي الشيخ جراح بالقدس مستهدفا عدداً من المستوطنين والقوات الإسرائيلية.

أوسمة الخبر فلسطين القدس احتلال

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.