الاحتلال يقمع مسيرة كفر قدوم الأسبوعية شرق قلقيلية

أصيب ستة مواطنين، بينهم مصوران صحفيان وشاب من الأشخاص ذوي الإعاقة، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، فيما اعتقل متضامن فرنسي، خلال قمع مسيرة كفر قدوم الأسبوعية شرق قلقيلية.

ووفقا لوكالة الأنباء الرسمية (وفا)، انطلقت المسيرة عقب صلاة ظهر اليوم الجمعة، إحياء لذكرى استشهاد القائد خليل الوزير "أبو جهاد"، و يوم الأسير الفلسطيني.

وقال منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم، مراد شتيوي إن قوة كبيرة من جيش الاحتلال هاجمت المشاركين في المسيرة، وأطلقت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت صوبهم، ما أدى لإصابة ستة مواطنين، بينهم مصور الوكالة الصينية "شينخوا" نضال اشتية، ومصور وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) أيمن النوباني، بالإضافة إلى شاب من الأشخاص ذوي الأعاقة.

وأضاف شتيوي أن جنود الاحتلال اعتدوا بالضرب على المتضامن الفرنسي "فيليب" قبل أن يقوموا باعتقاله، مشيرا إلى أن الجنود لاحقوا الشبان داخل القرية، وسط إطلاق كثيف للرصاص الحي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.