الاتحاد الأوروبي "يأسف" لإنهاء واشنطن إعفاءات استيراد النفط الإيراني

أعلن الاتحاد الأوروبي، عن "أسفه" من إعلان واشنطن عدم تجديد الإعفاء الممنوح لـ 8 دول تستورد النفط من إيران.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية مايا كوسيانسيتش، حول القرار الأمريكي المتعلق بوقف الإعفاءات التي حصلت عليها 8 بلدان في كانون أول 2018: "نشعر بالحزن تجاه القرار الأمريكي".

وأكدت كوسيانسيتش أنّ الاتحاد الأوروبي سيواصل الالتزام بالاتفاق النووي، طالما أنّ إيران تتحمل مسؤولياتها.

واعتبارًا من 2 أيار المقبل، لن تتمكن أي من دول العالم من شراء النفط الإيراني، بفعل العقوبات الأمريكية على طهران.

وفي 5 تشرين ثاني 2018، دخلت حزمة عقوبات أمريكية طالت صناعة النفط في إيران، والمدفوعات الخارجية، أثرت على إنتاج الخام والصادرات.

وقد كانت إيران، ثالث أكبر منتج للنفط الخام في "أوبك" قبل العقوبات الأمريكية، فيما تراجعت حاليًا إلى المرتبة الرابعة بعد السعودية والعراق والإمارات، بمتوسط إنتاج يومي 2.7 مليون برميل.

ومنحت واشنطن ثماني دول إعفاءات من عقوباتها تجاه إيران، وسمحت لها باستيراد النفط، في اتفاق مؤقت، وهي: تركيا، الصين، الهند، إيطاليا، اليونان، اليابان، كوريا الجنوبية وتايوان.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.