الاحتلال يفرج عن أسيرتين من الخليل

أسيرات الخليل في سجون الاحتلال

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي؛ مساء أمس الخميس، عن الأسيرتين سائدة بدر (54 عامًا) وسونيا الحموري (48 عامًا)، بعد قضاء مدة محكوميتهما.

وذكر مراسل "قدس برس"، أن قوات الاحتلال أفرجت عن بدر والحموري بعد قضاء مدة محكوميتهما في سجن "الدامون" والبالغة 10 أشهر.

وأوضح أن قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت المواطنتين في الـ 14 من آب/ أغسطس 2018، ووجهت لهما تهمة القيام بنشاطات دعوية لصالح حركة حماس.

وقالت سائدة بدر؛ وهي زوجة النائب عن حركة حماس محمد ماهر بدر، إنها وزميلاتها عشن ظروفًا اعتقالية صعبة في معتقل الدامون.

وأضافت بدر، أن الأسيرات الفلسطينيات البالغ عددهن 43 أسيرة يعشن ظروفًا اعتقالية صعبة للغاية، حيث يحرمن من إدخال حاجياتهن والذهاب للعلاج، ويتعرضن لرقابة دائمة عبر الكاميرات المنصوبة في أقسامهن مما يحرمهن من خصوصيتهن.

ووجهت المحررة بدر، نداء لمؤسسات حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي، والمستوى السياسي والفصائل الفلسطينية التدخل العاجل للعمل على الإفراج عن الأسيرات الفلسطينيات من سجون الظلم الإسرائيلية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.