وزيرة التجارة التركية: حقننا أعلى معدل شهري للصادرات في تاريخنا

أعلنت وزارة التجارة التركية، اليوم الاثنين، نمو صادراتها بنسبة 11.46 في المائة على أساس سنوي، خلال أيار/مايو الماضي، وهي أعلى معدل شهري للصادرات في تاريخها.

وأوضحت وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان، في بيان، أن قيمة صادرات تركيا في أيار/مايو الماضي، بلغت 16 مليارا و813 مليون دولار، وهو "الرقم الأعلى في تاريخ البلاد على المستوى الشهري".

وأشارت إلى أن الصادرات التركية تحقق في كل شهر رقما قياسيا جديدا، رغم تباطؤ التجارة العالمية.

ولفتت إلى أن فترة الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي، شهدت زيادة في الصادرات بنسبة 5.37 في المائة، مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، إلى 76.6 مليار دولار.

وذكرت أن الواردات في أيار/مايو الماضي، سجلت تراجعا بنسبة 19.85 في المائة مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، إلى 18 مليارا و588 مليون دولار.

وأعلنت بكجان أن عجز التجارة الخارجية في أيار/مايو الماضي، تراجع بنسبة 78.11 بالمئة مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، إلى مليار و774 مليون دولار.

ولفتت إلى أن أن حجم التجارة الخارجية تناقص في الفترة نفسها بنسبة 7.51 في المئة وبلغ 35.4 مليار دولار.

وبيّنت أن الانخفاض السريع في عجز التجارة الخارجية العام الحالي قلل من حاجة الاقتصاد للتمويل الخارجي، وقدم إسهامًا استراتيجيًّا للاقتصاد. -

وكانت تركيا أعلنت عن حزمة إصلاحات في نيسان/أبريل الماضي لمعالجة مشاكلها الاقتصادية، لكن المستثمرين يقولون إن إعادة انتخابات رئيس بلدية إسطنبول يوم 23 يونيو/حزيران المقبل قد تحول الانتباه والموارد عن السياسات المطلوبة.

وقاد قرار اللجنة العليا للانتخابات إلى تراجع الليرة التركية في ظل مخاوف المستثمرين من تصاعد حالة عدم الاستقرار السياسي، وفق معطيات اقتصادية.

وتراجعت الليرة بأكثر من 3 في المائة بعد إعلان القرار، مما قاد إلى تراجعها إلى أدنى مستوى لها في سبعة أشهر.

أوسمة الخبر تركيا صادرات معطيات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.