3 مقاومين من الجبهة الشعبية.. "الشاباك" يعلن اعتقال منفذي عملية "عين بوبين"

قالت القناة "13" العبرية، إن جهاز "الشاباك" الإسرائيلي كشف مساء اليوم السبت، النقاب عن اعتقال الخلية الفلسطينية التي نفذت عملية التفجير قرب "عين بوبين" شمالي دير ابزيع غربي مدينة رام الله.

وصباح يوم الجمعة 23 آب/ أغسطس الماضي، قتلت مجندة إسرائيلية وأصيب والدها وشقيقها بجراح متفاوتة، عقب انفجار عبوة ناسفة، قال جيش الاحتلال إنها محلية الصنع، قرب "عين بوبين" إلى الشمال من قرية دير ابزيع غربي مدينة رام الله.

وأفاد الشاباك، وفق القناة العبرية، بأن أعضاء الخلية من سكان رام الله (وسط الضفة الغربية)، وهم من نشطاء "الجبهة الشعبية" لتحرير فلسطين.

وذكر أن المعتقلين هم؛ سامر عربيد وقاسم شلبي ويزن مغامسة.

يُشار إلى أن ذات المنطقة، كانت قد شهدت في حزيران/ يونيو 2015، عملية إطلاق نار قتل على إثرها مستوطن إسرائيلي؛ قبل أن ينسحب المنفذ من المكان، ويُعتقل فيما بعد من مخيم قلنديا للاجئين شمالي القدس المحتلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.