رأفت مرّة: حذف فيسبوك للصفحات الإخبارية الفلسطينية جريمة وإجراء خطير

أكد رئيس الدائرة الإعلامية في حركة "حماس" بمنطقة الخارج، رأفت مرّة، أن إغلاق الفيسبوك أو حذف الصفحات الإخبارية الفلسطينية "جريمة بحق حرية الرأي والتعبير، واعتداء على المهنية الإعلامية".

وقال مرّة في تصريح صحفي تلقته "قدس برس" اليوم الأربعاء، إن هذا الإجراء الخطر هو استكمال لإجراءات سابقة استهدفت مؤسسات إعلامية فلسطينية عريقة عرفت بمهنيتها وطالت نشطاء فلسطينيين.

وندد بإغلاق الفيسبوك، صفحة المركز الفلسطيني للإعلام، "التي يتابعها الملايين والتي تنقل أخبار وأحداث وتطورات القضية الفلسطينية للعالم".

وأردف: "من الواضح أن إغلاق صفحة المركز الفلسطيني للإعلام يأتي ضمن جهود إسكات الصوت الفلسطيني ومحاربة محتوى الحرية الذي ينادي به الفلسطينيون".

واستطرد القيادي في حماس: "نؤكد أن صوت فلسطين وصوت الإنسان الفلسطيني سيظل مدويًا، ونوجه التحية للمركز الفلسطيني للإعلام ولكل المؤسسات الإعلامية التي أغلقت صفحاتها ولكل النشطاء".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.