الأمم المتحدة تدعو "إسرائيل" لعدم استخدام القوة المفرطة ضد الفلسطينيين

دعت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، "إسرائيل" إلى عدم استخدام القوة المفرطة ضد الفلسطينيين في قطاع غزة، معربة عن قلها إزاء تداعيات العنف على حياة الأطفال في القطاع.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في مؤتمر صحفي، إن "منسق الشؤون الإنسانية في الأرضي الفلسطينية المحتلة، جيمي مكغولدريك، أعرب عن قلقه العميق اليوم (الخميس) بشأن تأثير العنف في الاحتجاجات على الأطفال".

وأردف قائلا: "دعا مكغولدريك إسرائيل إلى عدم استخدام القوة المفرطة، وفي الوقت نفسه حث حماس على عدم تعريض الأطفال للأذى".

وتابع: "منذ 30 آذار 2018، قُتل 40 طفلاً فلسطينياً وأصيب 1521 بالذخيرة الحية على أيدي قوات الأمن الإسرائيلية".

ومنذ آذار/مارس 2018، يشارك الفلسطينيون بفعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار على الحدود الشرقية لقطاع غزة، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم، ورفع الحصار عن القطاع.

ويقمع جيش الاحتلال تلك المسيرات السلمية بعنف، حيث يطلق النار وقنابل الغاز السام والمُدمع على المتظاهرين بكثافة، ما أدى لاستشهاد 334 مواطنًا؛ بينهم 16 شهيدًا احتجز جثامينهم ولم يسجلوا في كشوفات وزارة الصحة الفلسطينية، في حين أصيب 31 ألفًا آخرين، بينهم 500 في حالة الخطر الشديد.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.