ظروف صعبة تعيشها الأسيرات في سجون الاحتلال

أكّدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (حقوقية رسمية)، أن الأسيرات الفلسطينيات يعانين ظروفًا صعبة في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضحت الهيئة، عقب زيارة محاميتها للأسيرات في "الدامون"، أن أبرز ما تعاني منه الأسيرات هو النقل المرحلي للمعتقلات الجدد إلى سجن "هشارون" في غرف عزل انفرادي وفي ظروف سيئة.

وأفادت: "تحتجز الأسيرات في العزل الانفرادي لفترة تصل إلى الشهر، وذلك قبل نقلهن إلى سجن الدامون".

ونقلت المحامية عن الأسيرات مطالباتهن المتواصلة بتوفير طبيبة نسائية، وتقديم العلاج الطبي اللازم للمريضات والجريحات منهن.

ولفتت النظر إلى أن الأسيرات يعشن ظروفًا حياتية صعبة في "الدامون"، ومنها التنكيل بالأهالي والمماطلة في إدخالهم للزيارة، ومنع دخول الأغراض الخاصة بالأشغال اليدوية، ومنع الاتّصال الهاتفي مع الأهالي، وزرع الكاميرات في ساحة السّجن.

يذكر أن الاحتلال يحتجز 41 أسيرة في سجن "الدامون"، بينهنّ 18 أماً، و4 أسيرات قيد الاعتقال الإداري "بلا تهمة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.