الـ "شاباك" يدعي إحباط 560 عملية خلال 2019

بينها عمليات استشهادية وخطف

كشف جهاز المخابرات الإسرائيلي العام الـ "شاباك"، النقاب عن أنه أحبط خلال العام 2019 أكثر من 560 عملية وصفها بـ "الكبيرة" بينها 10 عمليات "انتحارية" (استشهادية).

جاء ذلك في تصريحات صدرت عن رئيس الـ "شاباك"، ناداف أرغمان، خلال مراسم حفل لتوزيع جوائز التميز على عناصر الجهاز الاستخباراتي، بمشاركة رئيس الحكومة الإسرائيلية، المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الإثنين، بحسب صحيفة "يديعوت أحرنووت" العبرية.

وأضاف أن "الشاباك" أحبط أربعة عمليات خطف وأكثر من 300 عملية إطلاق نار.

ولم يوضح المسؤول الأمني الإسرائيلي، مصادر تلك الهجمات أو أهدافها.

وتابع: "كان العام الماضي مليئا بالتحديات الأمنية في جميع الساحات التي نعمل بها".

بدوره، قال نتنياهو: "بفضل العمليات التي قمتم بها، تم إنقاذ عشرات الإسرائيليين من القتل، وربما أكثر".

وتابع "لقد نجحتم في خلق حالة من الإحساس بالأمان، وهو أمر ليس مفهومًا ضمنا في دولتنا".

واعتبر أن ذلك "ساهم بارتفاع عدد السياح القادمين إلى البلاد في السنوات الأخيرة بنسبة 50%".

وأشار نتنياهو إلى ما وصفه بـ "الخطر الإيراني"، الذي قال إنه "الخطر الأكبر، وهو تهديد مشترك، نووي وإرهابي".

وادعى أن "الدول التي لا ترغب في التعاون معنا تعد على أصابع اليد الواحدة (..) لكن العديد منها اليوم ترغب بذلك؛ الجميع يريد التعاون مع المخابرات الإسرائيلية. نحن في أوج ازدهار سياسي واقتصادي وعملاني وعسكري غير مسبوق"، على حد زعمه.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.