حماس: الصفقة المشؤومة لن تمر وستبقى هوية المسجد الأقصى إسلامية فلسطينية

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن محاولة المساس بحقوق الشعب الفلسطيني في أرضه ومقدساته ستواجه بكل قوة. مباركة حملة الفجر العظيم نصرة للمسجد الأقصى المبارك.

وقالت حماس في تصريح صحفي اليوم الجمعة، إن رسالة "فجركم العظيم" وصلت لأصحاب الصفقة المشؤومة بأنها لن تمر، وستبقى هوية المسجد الأقصى إسلامية فلسطينية.

وأردفت: "محاولة المساس بحقوق شعبنا في أرضه ومقدساته سيواجهها أبناء شعبنا مع أحرار أمتنا بكل قوة".

وحذرت قادة الاحتلال من "الحسابات الخاطئة. الوعود الأمريكية وصفقات القرن لن تغير شيئًا في حقائق التاريخ وحقوق شعبنا الذي سيواصل دفاعه ورباطه حتى استعادة كامل حقوقه المسلوبة".

وأشارت حماس إلى أن الجنون الذي أصاب قادة الاحتلال ودفعهم لحملة اعتقالات وإبعاد ضد أهلنا في القدس، والاعتداء على المصلين، لن تزيد شعبنا المرابط إلا عزيمة وإصرارًا على حماية مقدساته.

ونوهت حركة حماس إلى مواصلة الرباط في ساحات الأقصى، ومواصلة حملة "الفجر العظيم"، داعيةً أبناء شعبنا كافة وجماهير أمتنا العربية والإسلامية إلى المشاركة فيها.

وتوجهت الحركة بالتحية لكل من شارك في حملة الفجر العظيم في عدد من المدن والعواصم العربية والإسلامية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.