القدس.. 213 متطرفًا يهوديًا يقتحمون باحات الأقصى

أمّنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي والقوات الخاصة التابعة لها، صباح اليوم الأحد، الحماية لأكثر من 100 متطرف يهودي خلال اقتحامهم باحات المسجد الأقصى المبارك بمدينة القدس المحتلة.

وقال مراسل "قدس برس"، إن شرطة الاحتلال فتحت "باب المغاربة" الخاضع لسيطرتها منذ عام 1967 لعشرات المستوطنين الذين اقتحموا باحات الأقصى على شكل مجموعات، وأدّوا صلوات تلمودية؛ لا سيما جهة "باب الرحمة".

وأشار، نقلًا عن شهود عيان، إلى أن المتطرفين اليهود نظموا جولات في باحات المسجد الأقصى وتلقوا شروحات حول "الهيكل المزعوم"؛ قبل أن يُغادروا من "باب السلسلة" الذي شهد ممارسات استيطانية استفزازية.

وذكرت المصادر أن شرطة الاحتلال واصلت فرض القيود على المصلين المسلمين، واحتجزت بطاقاتهم الشخصية على أبواب المسجد الأقصى.

من جانبه، أفاد مدير المسجد الأقصى، الشيخ عمر الكسواني، بأن 81 مستوطنًا و132 طالبًا يهوديًا من معاهد تلمودية اقتحموا الأقصى صباح اليوم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.