محكمة مصرية تبرئ نجلي مبارك في قضية "التلاعب بالبورصة"

قضت محكمة جنايات القاهرة التي عقدت جلستها في أكاديمية الشرطة، اليوم السبت، ببراءة علاء وجمال مبارك في القضية المعروفة إعلاميا بقضية "التلاعب بالبورصة".

كما قضت المحكمة ببراءة أيمن فتحي حسين سليمان، وياسر سليمان الملواني، وحسن محمد حسنين هيكل، وعمرو محمد القاضي، وحسين لطفي، وأحمد نعيم، وانقضاء الدعوى الجنائية للمتهم الأول أحمد فتحي سليمان لوفاته.

وكانت النيابة العامة قد أحالت المتهمين إلى محكمة جنايات القاهرة، لاتهامهم بالحصول على أكثر من ملياري جنيه مصري (نحو 140 مليون دولار) بطريقة تخالف القانون.

وأسندت النيابة العامة إلى نجلي مبارك تهمة التربح بطريقة غير قانونية بالاشتراك مع موظفين حكوميين.

يُذكر أن النائب العام أحال في أيار/مايو 2012 نجلي مبارك وسبعة من رجال الأعمال والمسؤولين السابقين بمجلس إدارة البنك الوطني إلى محكمة الجنايات بتهمة الحصول على أموال تقدر بملايين الدولارات بغير حق من البنك الوطني، وإهدار المال العام، وتدمير الجهاز المصرفي للبلاد.

وأطاحت ثورة 25 كانون ثاني/يناير 2011، بالرئيس السابق حسني مبارك، الذي حكم مصر منذ عام 1981، بعد إجباره على التنحي تحت ضغوط الاحتجاجات الشعبية.

أوسمة الخبر مصر البورصة محاكمات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.