القدس .. أطباء يقررون استئصال عين طفل فلسطيني أصيب برصاصة إسرائيلية

قرر الأطباء استئصال عين الطفل الفلسطيني مالك عيسى (9 أعوام)، والذي أصيب برصاص شرطة الاحتلال الإسرائيلي في بلدة "العيساوية" شمال شرقي القدس المحتلة.

وقال وائل، والد الطفل مالك، في تصريح نشره "مركز معلومات وادي حلوة" الحقوقي، عبر صفحته على "فيسبوك" "لا يوجد أمامنا خيار آخر، يجب استئصال عين مالك اليسرى، لأنها ملتهبة، وعدم استئصالها قد يؤدي إلى مضاعفات أخرى، قد تؤثر سريعا بشكل سلبي على العين اليمنى والدماغ".

وأضاف: "طلبنا من الأطباء عدم استئصال العين اليسرى لمالك، رغم أنه تأكد فقدانه للبصر فيها، من أجل نفسيته ونفسية العائلة، لكن يبدو أننا مجبرون".

وأشار أن القرار "صعب للغاية، لكن لا خيار آخر".

وبحسب والد الطفل المصاب، فإن "مالك لم ينم ليلة أمس، وبقي يبكي طوال ساعات الليل".

ولفت إلى أن "الجندي الإسرائيلي الذي أصاب مالك، دمر عائلتنا ونفسيتنا ونفسية الطفل".

وقال إن "شقيقات مالك اللواتي كنّ يرافقنه عند إصابته، يعانين حاليا من حالات نفسية صعبة، وهن بحاجة إلى العلاج".

والسبت الماضي، أطلق شرطي إسرائيلي رصاصة معدنية مغلفة بالمطاط على الطفل أثناء عودته من مدرسته، وأصابه بعينه، دون وجود أي مبرر لإطلاق النار.

وتشهد "العيسوية" اعتقالات بصورة شبه يومية، يتخللها اقتحام القرية وتفتيش منازلها، بحجة وقوع مواجهات مع الشرطة في البلدة.

وتتفاوت أعمال التنكيل الإسرائيلي بين هدم منازل، وتحرير مخالفات للمحال التجارية والسيارات، مرورا باعتقال الشبان، وصولا إلى استشهاد آخرين.

أوسمة الخبر فلسطين المحتلة القدس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.