مُحدّث | حالة وفاة واحدة و84 إصابة بـ "كورونا" في فلسطين المُحتلة

أعلن الناطق باسم الحكومة في الضفة الغربية، إبراهيم ملحم، اليوم الخميس، ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في قرية بدو شمال غربي القدس المحتلة إلى 15 حالة مؤكدة، وهو ما رفع الحالات في الضفة وغزة إلى 84.

وقال ملحم في الإيجاز الصحفي الصباحي حول مستجدات مرض "كوفيد 19" بفلسطين، إن نتائج العينات التي أخذت من مخالطين للسيدة المصابة بكورونا وأعلن عن وفاتها أمس الأربعاء، أظهرت إصابة 15 مواطنًا جديدًا بالفيروس.

وأشار إلى أن من بين الحالات في قرية بدو طفلة 15 عامًا وطفل 12 عامًا بسبب المخالطين من العمال.

وبهذا يرتفع إجمالي الإصابات بفيروس كورونا منذ ظهوره في فلسطين إلى 84 إصابة، تعافى منها 17 في مدينة بيت لحم، وسجلت حالة وفاة واحدة في بدو.

وأكدت الحكومة: "نمر بمرحلة حاسمة، الوباء بدأ يلامس مرحلة الخطر وعلينا الحذر، وستصدر تعليمات جديدة لتشديد الإجراءات ولسد الثغرات التي قد يدخل منها الوباء".

وأضاف ملحم: "هناك تعليمات من رئيس الحكومة لتشديد الإجراءات ستصدر قريبا، سيكون تركيزها على سد ثغرة العمال الخطيرة". داعيا العمال إلى التوقف عن الذهاب إلى الداخل المحتل للعمل.

وكشف عن أن 20 طبيا وممرضا في مجمع فلسطين الطبي برام الله وضعوا في الحجر، بعد تعاملهم مع ابن المتوفاة بفايروس كورونا من بلدة بدو والذي تبين بأنه مصاب. منوهًا إلى احتمالية تمديد حالة الطوارئ في فلسطين.

وفي قطاع غزة، أعلنت "صحة غزة" تسجيل 7 حالات جديدة بفايروس كورونا كانوا في نفس مركز الحجر الصحي الذي أصيبت به الحالتين قبل يومين ليرتفع عدد المصابين بغزة إلى 9 مصابين.

وقالت الوزارة في بيان لها مساء الأربعاء، إنه تم تسجيل 7 حالات جديدة بفيروس كورونا ممن خالطوا الحالتين السابقتين، وهم من رجال الأمن الذين كانوا محجورين في نفس مركز الحجر ولازالوا في الحجر ولم يغادروه ولم يختلطوا بأحد خارج المركز.

وأكدت "بصورة قاطعة"، أنه لم يتم تسجيل أي حالة من داخل القطاع وأن ما تم اكتشافه كان في أحد مراكز الحجر. منوهة إلى أنها تحرص على إطلاع الشعب الفلسطيني على المعلومات الهامة وبشفافية عالية وفي أسرع وقت.

ووفقًا للمعطيات الجديدة يرتفع عدد الإصابات بمرض "كوفيد 19"، والذي صنفته منظمة الصحة العالمية، مؤخرًا كـ "جائحة"، في فلسطين إلى 84 إصابة مؤكدة؛ بينها حالة وفاة واحدة و17 حالة تماثلت للشفاء في مدينة بيت لحم.

وسجلت السلطة الفلسطينية أولى الإصابات بالفيروس في 5 آذار/مارس الجاري، بمدينة بيت لحم (جنوبي الضفة الغربية المحتلة)، بعد اختلاط فلسطينيين بسياح يونانيين، تبين إصابة بعضهم، بعد عودتهم إلى بلدهم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.