تشييع الطفل الشهيد أبو عليا

شيع ذوو الطفل الشهيد علي أبو عليا، اليوم السبت، جثمان ابنهم الشهيد (13 عاماً) من قرية المغير (شمال شرق رام الله)، بمشاركة شعبية حاشدة،إثر استشهاده برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس الجمعة.

وانطلق موكب التشييع من مجمع فلسطين الطبي برام الله، وصولاً إلى منزل عائلته لإلقاء نظرة الوداع على جثمانه.

وأدى المشيعون صلاة الجنازة على الشهيد، وجابوا بجثمانه شوارع القرية، رفعوا فيها العلم الفلسطيني، وسط هتافات مطالبة بالانتقام والثأر.

واندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال، أثناء مواراة الشهيد في مقبرة القرية، وسط حالة من الغضب والحزن.

واستشهد أبو عليا مساء الجمعة، متأثراً بإصابته برصاص الاحتلال أثناء مشاركته ظهر الجمعة، في فعالية رافضة للاستيطان.

ونعت فصائل فلسطينية، الشهيد الطفل، وطالبوا بملاحقة مجرمي الحرب من جيش الاحتلال، ومعاقبتهم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.