حماد: خيار "حماس" المفضل هو خوض الانتخابات ضمن قائمة تتبنى المقاومة

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" فتحي حماد، إن الخيار المفضل للحركة، هو خوض الانتخابات ضمن قائمة موحدة مع الفصائل الفلسطينية التي تتوافق مع "حماس" على خيار المقاومة.

وأشار حماد، خلال حوار بثته قناة الأقصى الفضائية، اليوم الخميس، وتابعته "قدس برس"، أن "حماس" لم تحسم موقفها بعد بشأن شكل مشاركتها في الانتخابات القادمة، رغم أن قرار المشاركة حصل على أغلبية سابقة في الأقاليم الثلاثة.

ولفت إلى أن قرار الانتخابات حصل على أغلبية ساحقة لدى "حماس" في الأقاليم الثلاثة.

ورأى "حماد" أن الانتخابات هي أمل الشعب الفلسطيني ليتوحد ضد الاحتلال ويتمسك بالثوابت الوطنية والمقدسات.

وشدد على أن "المقاومة مشروعة بكافة أشكالها الشعبية والمسلحة"، في سبيل الدفاع عن أرضنا ومقدساتنا.

ودعا حماد إلى إنهاء التنسيق الأمني كاملا، وأن لا تسمح السلطة للاحتلال بالاعتقالات في الضفة.

وبيّن أن مرسوم الحريات الذي أصدره رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، "يلزمه الحماية بوقف التنسيق الأمني، ومنع العدو من دخول الضفة للاعتقال".

وأكد حماد، أن الانتخابات الداخلية "مبدأ راسخ في حماس لاختيار قيادة الحركة بشفافية ونزاهة".

وأوضح أن المرحلة الأولى من انتخابات "حماس" انتهت، وتم اختيار القيادات الميدانية الدعوية في القطاع.

وقال: "يجب أن تعرض اتفاقية الغاز التي وقعتها السلطة على الشعب الفلسطيني، صاحب الحق في الغاز".

ودعا أبناء الشعب الفلسطيني إلى الاحتجاج على اتفاقية الغاز؛ للحفاظ على حقهم بهذا الغاز، لافتًا إلى أن "فلسطين هي أرض وقف إسلامي ولا يجوز لأحد التخلي عن شبر منها".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.