لبنان .. ميقاتي يؤكد تفاؤله رغم صعوبة المرحلة

قال المكلف بتشكيل الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي: "إن عملية التشكيل مستمرة، ولو أن التقدم بطيء، لكننا نثابر ونصر على تشكيل الحكومة، لأنها بإذن الله ستحمل الخير للبنان. نريد أن تكون الحكومة رافعة، وليس نقطة إضافية للاحباط في لبنان. وأتمنى على اللبنانيين الا نحترف التشاؤم، فالابتسامة أو العبوس اليوم يغيران طبع اللبنانيين".

وأكد عقب اجتماعه، برئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون، اليوم الخميس: "إن اجتماع اليوم مع فخامة الرئيس، اكتسب أهمية قصوى، وتناولنا في حديثنا ضرورة أخذ العبر مما حصل بالأمس، لجهة صرخة جميع اللبنانيين المتضررين من نكبة 4 آب 2020 والذين يشعرون أن لا وجود لدولة ترعاهم وأنهم متروكون لقدرهم".

وأكد ميقاتي ضرورة تشكيل حكومة، مبينًا: "الأمر الثاني الذي بحثناه فتناول مؤتمر الدول المانحة، بدعوة مشكورة من الرئيس إيمانويل ماكرون وحضور 33 دولة وعشر منظمات دولية وممثلين عن المجتمع المدني، وقد شاركت في هذا المؤتمر، وتابعتموه بالتأكيد، وسمعتم أن كلمة واحدة ترددت على ألسنة جميع المشاركين: شكلوا حكومة ونحن إلى جانبكم، واذا كنتم كلبنانيين لا تساعدون بعضكم البعض، فهل تطلبون منا أن نساعدكم".

وتابع: "علينا جميعا أن نكون متفائلين لأن هذا الوطن يعنينا جميعا. المرحلة صعبة جدا على الصعد الاقتصادية والمالية وكيفية اعادة لبنان على الخارطة المالية الدولية، او على صعيد استحقاق الانتخابات النيابية، وهو استحقاق مهم جدا. وأقول للجميع إنني منفتح على كل الآراء، ولكن لا مكان للانقلابات في لبنان، بل عبور الزامي بمرحلة دستورية الزامية للوصول الى الانتخابات، ولتقرر الانتخابات بطريقة ديموقراطية المستقبل في لبنان. لا مانع لدينا، بل أؤكد وألتزم نزاهة الانتخابات المقبلة".

وشدد ميقاتي خلال حديثه في مؤتمر صحفي: " فلنترك المشاكل ونذهب باتجاه تشكيل حكومة، وفي جلسة اليوم، خطونا خطوة إيجابية إلى الأمام".

وردا على سؤال عن "الفرق بين اليوم و2013 عندما استقال بسبب محاصرة التطورات حكومته"، أجاب: "الوقت مختلف عن عام 2013، فالوطن يحتاج إلى شخص قادر على مواكبة هذه المرحلة لوقف امتداد النار".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.