الكويت: حماية الشعب الفلسطيني أمر ضروري غير قابل للمماطلة

أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة

أكدت دولة الكويت ضرورة إنهاء الاحتلال الإسرائيلي الكامل للأراضي الفلسطينية، وأهمية حصول الشعب الفلسطيني حقوقه السياسية المشروعة، بما في ذلك حقه في تقرير المصير.
جاء ذلك خلال بيان ألقاه نائب مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة، الوزير المفوض بدر المنيخ، أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء.
وبيّن المنيخ أن توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، في ظل ما يشهده من انتهاكات إنسانية جسيمة لحقوقه ولأبسط مبادئ وأسس القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان، بات أمراً ضرورياً وغير قابل للمماطلة.
وشدد أنه على المجتمع الدولي مسؤولية للضغط على "إسرائيل" لوقف جميع الأنشطة الاستيطانية، امتثالاً لقرار مجلس الأمن 2334، ورفع الحصار البري والبحري غير القانوني المفروض على غزة منذ أكثر من 14 عاماً، والكف عن تنفيذ أي خطط لضم أجزاء من الضفة الغربية وغور الأردن، لما يشكله ذلك من خرق للقانون الدولي ولميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.
حقوق اللاجئين
في السياق ذاته، قال المنيخ: على الرغم من الدور الهام والحيوي واللاغنى عنه الذي تقوم به وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، والذي تتجاوز أبعاده حدود الدور الإنساني النبيل، لتصل إلى استتباب الأمن والاستقرار وتعزيز السلام بالمنطقة، إلا أن الوكالة – ومع الأسف - تتعرض لهجوم سياسي يستهدف ولايتها، ويشكك بنزاهتها في سبيل تقويض حقوق اللاجئين الفلسطينيين.
ولفت إلى أن الخدمات التعليمية والصحية والاجتماعية التي تقدمها الوكالة لنحو 5.7 مليون لاجئ فلسطيني، تعد شريان الحياة للملايين من اللاجئين، والوسيلة لبلوغ مستقبل أفضل، لا سيما بين شريحة الشباب منهم، التي بات يغلبها اليأس في ظل استمرار غياب الحلول السياسية.
وأكد أن دولة الكويت مستمرة في دعمها الثابت للوكالة، مشيراً إلى أن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية أبرم الأسبوع الماضي اتفاقية مع "أونروا" يقدم الصندوق بمقتضاها منحة مقدارها 21.5 مليون دولار للإسهام في تمويل برنامج الوكالة الصحي، ودعم موازنة البرامجية العامة للوكالة للسنوات 2021 و2022.
وأعرب المنيخ عن تطلع الكويت إلى عقد المؤتمر الخاص بدعم الوكالة، برئاسة مشتركة للأردن والسويد، في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر القادم في مدينة بروكسل، داعياً الدول المانحة إلى المشاركة فيه وبفعالية.
يذكر أن اللجنة الرابعة لمنظمة الأمم المتحدة لجنة سياسية عامة؛ مكونة من كافة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة، على شاكلة الجمعية العامة تماماً، تعالج مواضيع متنوعة من قبيل قضايا "حفظ السلام" واستعراض البعثات السياسية الخاصة، ووكالة الأونروا وإنهاء الاستعمار، من أجل أن تتخذ الجمعية العامة توصياتها ذات الصلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.