لندن .. مركز فلسطيني يدشن معرضًا فنياً ضمن "أسبوع العودة" السنوي

أطلق مركز "العودة"، المتخصص في حقوق اللاجئين الفلسطينيين، والذي يتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرا له، معرض لوحات فنية، تتحدث عن قصة اللجوء والاحتلال، وجاء إطلاق المعرض المذكور ضمن فعاليات "أسبوع العودة" الذي بدأ فعالياته مطلع الأسبوع الجاري.
ويضم المعرض الفني، الذي يستمر لغاية 12 كانون أول/ديسمبر الجاري، بمشاركة 11 فنانًا وفنانة من فلسطين وأوروبا، مجموعة مختارة من اللوحات "التي تجسد عزيمة الفلسطينيين واتصالهم بأرضهم، وواقع اللاجئين وغربتهم الممتدة عبر أجيال، وحلمهم بالعودة إلى ديارهم" بحسب أحد القائمين على المعرض.
ورصد مراسل لـ "قدس برس"، إقبالا على المعرض من قبل متضامنين أجانب وأبناء الجاليات العربية في بريطانيا وأوروبا، ويتولى متطوعون اصطحاب الزوار في جولة على اللوحات، التي تروي عبر تسلسلها "تصور العودة"، بما في ذلك إطلاعهم على خرائط تاريخية تثبت حق الفلسطينيين بأرضهم.
كما تم خلال المعرض، عرض مقاطع مصورة من التراث الفلسطيني والزي الشعبي، وطريقة حياكته، وتسجيلات عن المدن الفلسطينية قديما وكذلك عن مدينة القدس وأزقتها،والمسجد الأقصى.
ويقام المعرض، للمرة الثانية على التوالي خلال فعالية "أسبوع العودة"، الذي أطلقه مركز العودة الفلسطيني للمرة الأولى عام 2020، بهدف تسليط الضوء ورفع الوعي إزاء حق العودة للاجئين الفلسطينيين.
 
تذكير بمعاناة اللاجئين
وفي كلمته بافتتاح المعرض، قال المدير العام لمركز العودة الفلسطيني، طارق حمود، إن هذا الحدث يتزامن مع إحياء الفلسطينيين وأنصارهم في العالم، اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، والذي دعت إليه الجمعية العامة للأمم المتحدة لأول مرة في عام 1977.
وأضاف حمود أن المعرض يكرس إيمان مركز العودة بأن "الفن بمثابة أداة للمقاومة، وأن التعبير الفني هو ترجمة للخسائر الفادحة التي خلفها الاستعمار للشعب الفلسطيني لأكثر من خمسة عقود" بحسب تعبيره.
وذكّر حمود المجتمع الدولي بما وصفه "الدور الحيوي" الذي تلعبه المنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني المؤيدة لفلسطين. معتبرا أنه  "بفضل الدعم والنشاط العالمي لصالح القضية الفلسطينية، فإن خطة إسرائيل للإخلاء الجماعي ضد الفلسطينيين الذين يعيشون في حي الشيخ جراح بالقدس لم تتحقق أبدًا".
 وأكد بهذا السياق، أن "تصنيف الحكومة الإسرائيلية مؤخرا لست مجموعات حقوق إنسان فلسطينية منخرطة في العمل الإنساني كمنظمات إرهابية، مثال صارخ على تدافع إسرائيل لقمع أصوات حقوق الإنسان".
و"مركز العودة الفلسطيني"؛ منظمة استشارية بريطانية تأسست في العام 1996 تتناول القضية الفلسطينية والجوانب المتعلقة بها خصوصا اللاجئين الفلسطينيين وحقهم في العودة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.