الاحتلال يعيد إغلاق الطريق الرئيسي بين جنين ونابلس

أعادت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، إغلاق البوابة الحديدية، المقامة على مدخل بلدة "الناقورة" شمالي غرب نابلس، على طريق مدينتي جنين - نابلس، الواقعتين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال رئيس بلدية "سبسطية" محمد عازم، إن قوات الاحتلال أعادت إغلاق البوابة، التي تشكّل منفذًا رئيسيًا للمواطنين الذين يتنقلون بين محافظتي جنين ونابلس، بعد تمكّن الأهالي من فتحها، في وقت لاحق.

وأضاف أن قوات الاحتلال استدعت المزيد من جنودها في محيط البوابة، وجرى تحويل خط المرور عبر بلدة "سبسطية" باتجاه مدينة نابلس.

يُذكر أن قوات الاحتلال تفرض حصارًا على المواطنين في البلدات والقرى الواقعة شمالي غرب نابلس، منذ منتصف كانون الأول/ديسمبر الماضي، بحجة مقتل أحد المستوطنين قرب موقع مستوطنة "حومش" المخلاة على الطريق الواصل بين جنين ونابلس، ما اضطر المواطنين إلى سلوك طرق التفافية بديلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.