اشتية: سنعيد النظر بتكلفة مشفى "الحسن للسرطان"

قال رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، إنه "سيتم إعادة النظر في المخططات الخاصة بمستشفى خالد الحسن للسرطان، بحيث يكون أقل تكلفة وقابلا للإنجاز".
 
وأوضح اشتية، بمستهل الجلسة الأسبوعية للحكومة برام الله، اليوم الإثنين، أن "تكلفة بناء المستشفى بلغت حسب المخططات 160 مليون دولار".
 
وأوضح اشتية، أنه " لم يتم تقديم مساعدة من الجهات المانحة والأشقاء العرب، وتمت الدعوة للتبرع لإنشاء المستشفى، وجُمعت مبالغ متواضعة مقارنة مع التكلفة"، وفق قوله.
 
وأشار اشتية إلى أن رئيس صندوق الاستثمار "محمد مصطفى"، الذي أصبح لاحقًا رئيسًا لمجلس أمناء المستشفى، قال إن "المبلغ مودع في حساب خاص، ويتم تدقيقه بشكل دوري".
 
واختتم اشتية بالقول: إن "من حق الناس أن تسأل، وعليه نوصي بتشكيل لجنة لمتابعة توفير التمويل اللازم للمشروع".
 
يُشار إلى أن وزارة الصحة الفلسطينية، أفادت في وقت سابق أن تبرعات إنشاء "مركز خالد الحسن لعلاج السرطان وزراعة النخاع، موجودة ومحفوظة بحساب مصرفي خاص".
 
وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، قد وضع حجر الأساس لمركز "الحسن للسرطان"، في شهر حزيران/يونيو عام 2016.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.