تركيا.. "الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات" تعلن استمرار مشاريعها في غزة

أعلنت هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH)، استمرار تقديم مساعداتها الإغاثية في قطاع غزة.

وأكدت الهيئة في تقرير لها مؤخرا، أن "مشاريعها الإغاثية وخدماتها الإنسانية لم تنقطع منذ بداية الحصار على القطاع عام 2006، إذ قدمت مؤخرًا أكثر من 30 ألف لتر من الوقود إلى أربعة مستشفيات، بالإضافة إلى أدوية ومعدات طبية إلى 6 مستشفيات".

وذكر التقرير الصادر عن "قسم إعلام الهيئة" واطلعت عليه "قدس برس"، أن "هدف مساعدات الوقود المقدمة إلى المستشفيات، هو الحفاظ على عمل المعدات الطبية عبر المولدات، خاصة مع الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي في قطاع غزة".

وأعلنت الهيئة "انتهاء عملية إعادة ترميم بئر ماء (بيت لاهيا) ودخوله في الخدمة مجددًا، بعد أن تضرر بفعل الهجمات الإسرائيلية في حرب 2014، إذ يضخ البئر لنحو 20 ألف نسمة" في قطاع غزة.

وأشار التقرير إلى أن "تكية شهداء مرمرة" المقامة في غزة "تقدم وجبات الطعام الساخنة لـ 3410  أسر شهريًا، بالإضافة إلى طلاب ومرضى في المستشفيات، فيما تم توزيع سلال فواكه وخضروات على ألف و28 عائلة منذ بداية العام 2022 الجاري".

وأضاف أن "الهيئة قدمت مساعدات الشتاء لـ 1148 عائلة في غزة منذ بداية الموسم الحالي".

من جهة أخرى، نوّه التقرير إلى استمرار تشغيل المركز الثقافي العثماني الذي افتتحته "IHH" لدعم التعليم في غزة، والذي يستفيد منه نحو 2500 طالب سنويًا، حيث يتم تقديم دورات تدريبية في مجالات العلوم الإسلامية، واللغات الأجنبية، وصيانة الحواسيب وبرامجه، والتصوير الفوتوغرافي، والاتصالات، بالإضافة إلى برامج الدعم النفسي.

وأكد التقرير "استمرار مساهمات الهيئة في دعم الفلسطينيين الذين تضررت منازلهم جراء الهجمات الإسرائيلية أثناء الحروب على غزة"، كما ذكر البيان أنه من المخطط البدء بإصلاح 33 منزلاً.

يذكر أن هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات (IHH)، أسست في تركيا عام 1992، وتعمل للوصول إلى مناطق الحروب والنزاعات والكوارث الطبيعية في شتى أنحاء العالم، لإغاثة الضحايا والمضطهدين، وتقديم المساعدات للمحتاجين والمشردين، وتتنطلق من تركيا وتصل إلى 123 بلداً في 5 قارات، بحسب ما تعرف نفسها على موقعها الإلكتروني.

أوسمة الخبر إغاثة تركية غزة مشاريع

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.