مسؤول تونسي: 157 جمعية تحوم حولها شبهة الإرهاب

أعلن الوزير لدى رئيس الحكومة التونسية المكلّف بالعلاقة مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني، كمال الجندوبي أنّه تمّ إحصاء 157 جمعية تحوم حولها شبهة الإرهاب والعلاقة بجماعات تكفيرية. ونقلت وكالة الأنباء التونسية اليوم الاربعاء (29|7) عن الجندوبي تأكيده "أنّه تمّ تعليق نشاط 80 جمعية والتنبيه على 83 جمعية أخرى بتسوية وضعيتها القانونية إضافة إلى حلّ عدد آخر من الجمعيات بقرار قضائي". وأوضح أنّ الحكومة تتعامل مع الجمعيات التي تحوم حولها الشبهة أو ثبت تورّطها في أعمال إرهابية أو تربطها علاقات مع جماعات تكفيرية تهدّد أمن البلاد، وفق ما ينظّمه القانون. وأشار إلى أنّ التعامل معها يتمّ في إطار التدرّج من مرحلة التنبيه بتسوية الوضعية إلى مرحلة تعليق النشاط في غضون شهر من التنبيه الأوّل، إلى حلّها نهائيا بمقتضى قرار قضائي. وكان مجلس النواب التونسي قد أقر يوم السبت الماضي (25|7) قانونا للإرهاب، عده مراقبون بأنه أكثر صرامة وتشددا من مثيله الذي كان سائدا في عهد الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.

أوسمة الخبر تونس جمعيات إرهاب شبهات

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.