فتاة فلسطينية تفوز بجائزة "شخصية العام" في العمل التطوعي بالدنمارك

فازت الشابة الفلسطينية سارة الخطيب بـلقب "شخصية العام في العمل التطوعي" في مملكة الدانمارك، متفوقة على 211 متطوعاً آخر، بعد حصولها على سبعة آلاف و203 أصوات.

 وتقول الخطيب، إن "تجربة المشاركة في المسابقة كانت من منطلق أنها تقوم بأعمال تطوعية، تهمّ المجتمع الدنماركي والأقليات الأخرى".

وبيّنت لـ"قدس برس"، أنها "ركّزت على ترويج القصص والروايات الناجحة للمجمعات السكنية التي يقطنها غالبية أجنبية (عرب ومسلمين)".

وأوضحت الخطيب، أنها "شاركت في العديد من الأنشطة مع منظمة (Mellemfolkeligt Samvirke) لمحاربة العنصرية".

ورأت أنّ "العمل الذي تقوم به يعطيها الشجاعة والعزيمة للاستمرار في خدمة العالم على اختلاف انتمائهم ومواقفهم السياسية ومظاهرهم وعرقهم ومعتقداتهم".

 وأعلنت اللجنة المنظمة للمسابقة، ليلة أمس، نتائج التصويت في المسابقة التي شارك فيها ما يزيد عن 34 ألف شخص أدلوا بأصواتهم لـ(211) مرشحًا من المتطوعين.

وتعد الجالية الفلسطينية في الدنمارك من أقدم الجاليات وأكثرها عددًا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.