خضر عدنان لـ"قدس برس": السلطة الفلسطينية تحرض على قتلي

اتهم القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم السبت، أجهزة أمن السلطة الفلسطينية، بـ"الوقوف خلف حملة التحريض التي يتعرض لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي".

وقال لـ"قدس برس": "يبدو أن السلطة والاحتلال يريدان قتلي في خلاف فلسطيني - فلسطيني، أو خلاف مالي أو اجتماعي، وليس بشكل مباشر".

وانتقد عدنان "ما يتعرض له من شتم وتحريض بالاعتداء البدني عليه"، محمّلًا الاحتلال "مسؤولية تعرضه للأذى أو القتل".

وحذرت "الجهاد الإسلامي" في بيان اليوم، من "المساس بعدنان جراء حملة التحريض والتخوين التي يتعرض لها".

وأدانت "حملة الإساءة والتهديدات التي يتعرض لها عدنان، من قبل جهات مشبوهة خارجة عن الصف الوطني".

وأكدت الحركة أنها "لن تتهاون مع أي محاولة للاعتداء على الشيخ خضر عدنان، أو غيره من قيادات وكوادر الحركة في الضفة الغربية".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.