هنية: دماء الشهداء ستبقى أمانة في أعناقنا

أكد إسماعيل هنية، نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن دماء الشهداء ستبقى أمانة في أعناقهم، مشيدًا بتضحيات وصمود أهالي الضفة الغربية المحتلة. جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه هنية اليوم الأحد (2|8) مع فضل الخالدي والد الشهيد لؤي الخالدي الذي استشهد قبل يومين في مخيم الجلزون قرب رام الله. وحسب بيان لمكتب هنية تلقت "قدس برس" نسخة منه فان نائب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" قدم له التعازي للخالدي باستشهاد نجله، مؤكدا "أن دماء الشهداء ستبقى أمانة في أعناقنا". على حد تعبيره. وشدد على وحدة الشعب الفلسطيني في غزة والضفة، مضيفا: "إن هذه الدماء الزكية ستظل نبراسا لطريق الحرية والتحرير". وأشاد بصمود وتضحيات أهالي الضفة الغربية وتمسكهم بالحقوق الوطنية. من جانبه عبر الخالدي عن اعتزازه بهذا الاتصال، مؤكدًا أن دماء وتضحيات نجله هي على طريق الحرية والتحرير وفداء لفلسطين والقدس، مشيرًا إلى أن نجله لطالما حلم بالعودة والتحرير.

أوسمة الخبر فلسطين غزة شهيد اتصال

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.