واشنطن تزود الجيش المصري بـ 19 برجا عسكريا

أعلنت السفارة الأمريكية في القاهرة، عن قيام بلادها بتسليم الجيش المصري مؤخراً خمسة أبراج عسكرية للدبابات القتالية من طراز "أبرامز ام1 ايه1"، وذلك في إطار الدعم الأمني الأمريكي المستمر للسلطات المصرية، يعقبه تسليم 14 برجاً إضافياً خلال شهر آب (أغسطس) الجاري
وقالت السفارة في بيان تلقّت "قدس برس" نسخة عنه، اليوم الثلاثاء (4|8)، "لقد تم بالفعل بتاريخ 31 تموز (يوليو) الماضي نقل 5 أبراج عسكرية تم تصنيعها في ولاية أوهايو الأمريكية، جواً من الولايات المتحدة إلى مصر، حيث جرى تسليمها لمصنع الدبابات المصري للإنتاج المشترك لدبابات (ابرامز ام1 ايه1)"، كما قالت.
ونقل البيان عن كبير مسؤولي الدفاع في السفارة، الجنرال تشارلز هوبر، قوله "إن الإنتاج لدبابات (ام1 ايه1) منش أنه أن يمنح الشعب المصري وجيشه قدرات اقتصادية وأمنية قوية، حيث أن تسليم الأبراج سيتيح الفرصة لأكثر من ألفي مواطن مصري للعمل في مصنع الإنتاج، فضلاً عن تزويد القوات المسلحة بوسائل إضافية لمحاربة التطرف في المنطقة"، على حد قوله.
وقال "إن التزام الولايات المتحدة هذا العام بتقديم الدعم العسكري المقدر بحوالي 1.3 مليار دولار يأتي في إطار مساندة جهود مصر الأمنية والعسكرية لمواجهة الإرهاب على عدة جبهات".
ويعتبر تسليم أبراج الدبابات واستئناف الانتاج المشترك الخاص بتصنيع دبابات "ابرامز ام1 ايه1"، يعدّ بمثابة أحدث الخطوات التي اتخذتها الولايات المتحدة لدعم الشراكة الأمنية مع مصر والتي استمرت لأكثر من 30 عاماً.
ومن المقرّر أن تقوم الولايات المتحدة بتسليم 14 برجاً عسكرياً إضافياً لدبابات "ام1 ايه1" خلال الشهر الجاري، ومع استمرار مصر في تصنيع وإنتاج هذه الدبابات سيتم تسليم المزيد من الأبراج طبقاً لمواعيد محددة، بالإضافة إلى أن الولايات المتحدة ستواصل تقديم المتابعة للدعم والصيانة، فضلاً عن تدريب القوات البرية المصرية، بحسب بيان السفارة بالقاهرة.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.