الأسرى يعلنون حالة التمرد والعصيان في سجون الاحتلال

أفاد مكتب "إعلام الأسرى" التابع لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بأن إدارة سجون الاحتلال استدعت بشكل عاجل مساء اليوم الخميس (6|8)، رئيس الهيئة القيادية العليا لأسرى الحركة محمد عرمان للحوار، وذلك عقب الخطوات الاحتجاجية التي أعلن الأسرى عزمهم القيام بها رداً على رفض الاستجابة لمطالبهم.
وأشار "إعلام الأسرى" في بيان صحفي، إلى ارتفاع وتيرة التصعيد في صفوف الأسرى داخل السجون، بما ينذر بان الأوضاع متجهة نحو "الانفجار"، لا سيما عقب تسلّم الأسرى رداً سلبياً من قبل إدارة السجون على المهلة الممنوحة لها لوقف كل إجراءاتها العقابية بحقهم.
وأضاف أن الحركة الأسيرة أعلنت على إثر ذلك حل الهيئات التنظيمية وإلغاء التمثيل الاعتقالي، والبدء بمرحلة الاضراب التطوعي، مشيراً إلى أن قسم أسرى "حماس" الذي تم نقله أمس الأربعاء، من سجن "ريمون" الى "نفحة"، أعلن خوضه إضراباً مفتوحاً عن الطعام ابتداء من يوم الأحد المقبل، حسب البيان.
وأوضح البيان، أن 17 أسيراً من حركة "حماس" سيدخلون غداً الاضراب المفتوح عن الطعام ضمن المرحلة التطوعية في سجن "نفحة".
تجدر الإشارة إلى أن الهيئة القيادية العليا لأسرى "حماس"، أمهلت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلية ساعات قليلة للرّد على مطالبها، كما أعلنت حالة "النفير العام" في كافة المعتقلات، رداً على إجراءات التصعيد التي تشنها إدارة السجون بحقهم.
من جانبه، ذكر "نادي الأسير الفلسطيني" أن أسرى قسم (رقم 14) في سجن "نفحة"، قاموا بحرق ملابس ومحتويات من القسم وأعلنوا حالة التمرد والعصيان، رداً على إجراءات إدارة السجون بعد إعلانها أن الحملة ضد الأسرى ستستمر وأنها بقرار سياسي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.