مستوطن يعتدي على سائق فلسطيني بالضرب في القدس

صورة تعبيرية

اعتدى مستوطن يهودي، على سائق فلسطيني أثناء عمله على حافلة تابعة لشركة إسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، ما أصابه برضوض.
وأفاد المواطن إيهاب السلايمة (44 عاماً) في اتصال مع "قدس برس" اليوم الأربعاء (12|8) "إن أحد المتديّنين اليهود طلب مني التوقف، في مكان لا يُسمح لي بالوقوف فيه، ومخصص لمركبات وحافلات أخرى وذلك في شارع الأنبياء في القدس المحتلة، فرفضت وأكملت طريقي حتى الوصول إلى المحطة المناسبة".
وأشار إلى أن اليهودي (في الخمسينيات من العمر) "أمسك مقود الحافلة، وبدأ بتحريكه يمنة ويسرة، وكدت أن أعمل حادث سير، لولا لطف الله، وتوقفت في مكان مناسب بسبب الخطر على حياتي وحياة الآخرين، وعندما فتحت الباب قام بركلي وضربي بيديه في أنحاء جسدي ونزل ولاذ بالفرار".
وأوضح السلايمة أن الإسعاف نقلته إلى المشفى لتلقي العلاج، حيث أصيب برضوض في يده ورقبته، وتقدّم أمس بشكوى لشرطة الاحتلال بما حدث.
تجدر الإشارة إلى أن اعتداءات المستوطنين اليهود على السائقين الفلسطينيين في القدس المحتلة، ازدادت وتيرتها في الآونة الأخيرة، ورغم ذلك لا تقوم شرطة الاحتلال بأي إجراءات ضد المعتدين، وتكتفي بالضبط دون ملاحقتهم، بحسب السائقين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.