55 مليون يورو منحة أوروبية لتعليم السوريين في الأردن

قدم الاتحاد الأوروبي منحتين ماليتين للأردن بقيمة 60.5 مليون يورو لدعم موازنة وزارة التربية والتعليم، بهدف تمكينها من التعامل مع أزمة اللاجئين السوريين ودعم برنامج "نافذة" التعليم العالي.
ووقع الاتفاقيتين عن الحكومة الأردنية وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري، وعن الاتحاد الأوروبي سفيرة بعثة الاتحاد الأوروبي في عمان يؤانا فرونتسكا.
وبين الوزير فاخوري، في مؤتمر صحفي عقده على هامش توقيع الاتفاقية اليوم الاثنين (17|8)، أن المنحة المقدمة من الاتحاد الأوروبي بقيمة 55 مليون يورو، لدعم مخصّصات وزارة التربية والتعليم لاستيعاب الطلبة السوريين في النظام التعليمي للعامين الدراسيين المقبلين، وذلك في ظل استمرار الأزمة السورية وتدفّق اللاجئين إلى الأردن وما يشكّله ذلك من تبعات على قطاع التعليم الأردني، وفق قوله.
وأوضح أن المنحة الأوروبية ستساعد وزارة التربية والتعليم بالحصول على موارد مالية إضافية لتحسين جودة التعليم المقدم لحوالي 140 ألف من الطلاب السوريين المسجلين في المدارس الحكومية في المجتمعات المستضيفة والمخيمات، وتوفير الكتب والمرافق المدرسية لهم، وتغطية التكاليف الإضافية للمعلمين والإداريين الإضافيين الذين يتم تعيينهم، بما يسهم في توفير "تعليم نوعي" للاجئين السوريين.
كما تهدف المنحة الثانية لبرنامج نافذة "إيراسموس بلس" في قطاع التعليم العالي بقيمة 5.5 مليون يورو منها التزام أوروبي بقيمة 5 مليون يورو والباقي مساهمات من الجامعات، إلى زيادة الحوار والتفاهم بين الثقافات من خلال مشاركين من الأردن ومن دول الاتحاد الأوروبي ودول المنطقة، ومن شأن ذلك تسهيل سفر وانتقال حوالي 350 إلى 400 طالب من مؤسسات التعليم العالي في الأردن إلى أوروبا.
وأكدت السفيرة يؤانا فرونتسكا في المؤتمر الصحفي، أن الأزمة السورية شكّلت تحديات كبيرة في المنطقة لا سيما في الأردن، وأن أوروبا تقف في هذا الوقت جنباً الى جنب مع المملكة.
وأضافت "الحصول على التعليم هو حق من حقوق الانسان الأساسية، ويعمل الاتحاد الأوروبي مع الأردن من أجل ضمان تأمين هذا الحق للأطفال السوريين"، مشيرةً إلى أن الطلاب والشباب الأردنيون سيحظون بفرصة تحسين مهاراتهم بالشراكة مع جامعات أوروبية رفيعة المستوى.
ومنذ بداية الأزمة السورية، قام الاتحاد الأوروبي، فضلاً عن البرامج الثنائية، بجمع حوالي 350 مليون يورو لدعم الاردن في التعامل مع الاحتياجات الإنسانية والإنمائية سواء للاجئين السوريين أو المجتمعات المضيفة، بحسب إيضاح من الاتحاد الأوروبي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.