مئات الحاخامات في أمريكا يؤيدون الاتفاق النووي

كشفت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية الصادرة اليوم الثلاثاء (18|8)، النقاب عمّا وصفته بـ "تمزق" صفوف الجالية اليهودية الأمريكية فيما يتعلّق بملف الاتفاق النووي الإيراني، وذلك بالتزامن مع استمرار "تسخين الصراع" في الكونغرس الأمريكي فيما يتعلّق بذات الملف، وفق الصحيفة.

وقالت "بعد أن قامت منظمة إيباك اليهودية بزيادة الضغوط على أعضاء الكونغرس من أجل إسقاط الاتفاق، يتضح أن هناك جهات أخرى في الجالية اليهودية تطلق أصوات مغايرة"، حسب قولها.
وبحسب الصحيفة العبرية، فإن 340 حاخاما يهوديا من مختلف أنحاء الولايات المتحدة، بعثوا أمس الاثنين، برسالة إلى أعضاء الكونغرس تحثهم على دعم الاتفاق مع إيران.
وكتب الحاخامات في رسالتهم "إن الاتفاق يهدف إلى منع إيران من حيازة سلاح نووي، نحن لسنا سذجا أمام المخاطر الكامنة في المشروع النووي الإيراني، لكننا نؤيد الاتفاق لأنه الخيار الأفضل لضمان امن الولايات المتحدة وإسرائيل".
وجاء في الرسالة أيضا، أن الاتفاق "تولد على خلفية الانطباع المضلل بأن القيادة اليهودية في الولايات المتحدة تعرض جبهة موحدة ضد الاتفاق، لكنهم عمليا لا يمثلون غالبية يهود الولايات المتحدة، الذين يدعمون المصادقة على الاتفاق في الكونغرس، نحن والكثيرين غيرنا ندعم هذا الاتفاق التاريخي الذي صاغته أقوى الدول في العالم، ونحن نؤمن انه سينجح بمنع إيران من التسلح النووي".

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.