بريطانيا تعيد فتح سفارتها في طهران بعد أربع سنوات

أعید افتتاح السفارة البریطانیة فی طهران رسمیا الیوم الأحد (23|8) بحضور وزیر الخارجیة البریطاني فیلیب هاموند، الذي بدأ زیارة إلى طهران تستغرق یومین یلتقي خلالها عددا من کبار المسؤولین الایرانیین.
وقد أعلن وزیر الخارجیة الإيراني محمد جواد ظریف في تصريحات له تعليقا على إعادة افتتاح السفارة البريطانية في إيران، انأ، بلاده لم تغلق السفارة البریطانیة فی طهران (في العام 2011) بل إن لندن هي التي بادرت إلى هذا الأمر.
وأوضح ظريف أن العالم اعترف بدور إيران البناء علی الصعیدین الاقلیمي والدولي "وأن إعادة افتتاح السفارة البریطانیة فی طهران، وزیارة الأوربيين لإيران تأتي في اطار الاعتراف بهذا الدور".
هذا وأعلن مصدر إيراني رسمي أن وزیرا النفط الایراني بیجن زنكنه والخارجیة البریطاني فیلیب هامون أجريا الیوم الاحد محادثات تناولت المعاملات النفطیة بین البلدین.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.