السودان: أنباء عن وساطة روسية بين الخرطوم وجوبا

كشف مصدر سوداني رسمي، النقاب عن وساطة روسية جديدة بين دولتي السودان وجنوبه، لتنفيذ ما تم التوافق عليه مؤخرا بين الرئيسين عمر البشير وميارديت سيلفا كير بشأن العلاقات الثنائية بين الجانبين.
وذكرت وكالة الأنباء السودانية الرسمية في تقرير لها اليوم الأحد (6|9)، أن اجتماعا لوزراء خارجية السودان وروسيا ودولة جنوب السودان سيعقد يوم الخميس المقبل الموافق 10 أيلول (سبتمبر) الجاري في روسيا، وسيبحث العلاقات الثلاثية بين موسكو والخرطوم وجوبا، كما سينظر في ملف التعاون بين الأخيرتين.
ونقلت الوكالة عن وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور، قوله "ان علاقات السودان ودولة جنوب السودان نظريا يفترض أن تكون من أفضل العلاقات ولكن هناك قضايا عالقة بين البلدين واهمها تنفيذ اتفاقيات التعاون التسع التي وقعها الرئيسان المشير عمر البشير رئيس الجمهورية والفريق سلفاكير ميارديت رئيس دولة جنوب السودان في التاسع من سبتمبر من العام 2012".
وأضاف "في نفس يوم زيارتي لروسيا في التاسع من سبتمبر تكون اتفاقيات أديس أبابا قد انقضى عليها ثلاث سنوات ولم ينفذ منها إلا اتفاقية نقل نفط دولة جنوب السودان عبر ميناء بورتسوان".
وأشار غندور، إلى أن الشق الثاني من الزيارة والتي ستكون في الفترة ما بين 9 إلى 11 أيلول (سبتمبر) الجاري والتي جاءت بدعوة من وزير خارجية روسيا تتضمن لقاء ثنائيا مع وزير خارجية روسيا سيتم خلاله بحث العلاقات بين السودان وروسيا في كافة المجالات، إلى جانب التنسيق في القضايا الإقليمية والدولية، لافتا إلى أن العلاقات بين البلدين تشهد تطورا في المجالين الاقتصادي والسياسي، كما قال.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.