إلقاء القبض على وزير الزراعة المصري بعد استقالته

ألقي جهاز الرقابة الإدارية المصري، اليوم الاثنين (7|9) القبض على وزير الزراعة الدكتور صلاح هلال، بعدما تقدم باستقالته، إلى إبراهيم محلب رئيس الوزراء، وتم قبولها.
وقال مجلس الوزراء المصري، إن الاستقالة تم قبولها بناء على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتم قبول الاستقالة بعدما حضر هلال إلى مقر مجلس الوزراء، ثم جرى إلقاء القبض عليه لاحقا وهو في ميدان التحرير القريب من مجلس الوزراء، للتحقيق معه في قضايا فساد داخل وزارته.
وأدانت تقارير الأجهزة الرقابية عددا من كبار قيادات الحكومة في قضية فساد وزارة الزراعة، ما أثار توقعات بتعديل وزاري عاجل في الحكومة، استبعده رئيس الوزراء، قبل أن يعلن اليوم قبول استقالة وزير الزراعة، وسط أنباء عن إقالة وزراء آخرين منهم وزير التعليم العالي، الذي حصل على تفويض من المجلس الأعلى للجامعات باستثناء "أبناء الكبار" من التوزيع الالكتروني على الجامعات.
وقالت مصادر مصرية إن الأجهزة الرقابية رفعت تقارير أداء لبعض الوزراء، منهم قضية فساد كبري في وزارة الزراعة، أمرت النيابة بحظر النشر في الصحف حولها، حيث تم القبض على شقيق الوزير ومدير مكتبه في تلك القضية، وتقدم بعض الشكاوى للأجهزة الرقابية تشير إلى تورط الوزير في القضية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.