تمديد اعتقال طفلين مقدسيين بحجة "رشق الحجارة"

مددت محكمة إسرائيلية، صباح اليوم الأربعاء (9|9)، اعتقال طفلين فلسطينيين من قرية العيسوية شرق مدينة القدس المحتلة، اعتقلا على خلفية رشق مركبات المستوطنين بالحجارة.

وقال "مركز معلومات وادي حلوة - سلوان"، إن محكمة "الصلح" الإسرائيلية في القدس مددت اعتقال الطفلين صلاح يحيى أيوبي ورامي محمود ربيع، ليوم واحد يتم عقب ذلك الإفراج عنهما بكفالة مالية وحبس منزلي إجباري لعدة أيام.

وأشار المركز إلى أنه سيتم مواصلة التحقيق مع الطفلين، بتهمة رشق الحجارة باتجاه سيارات مستوطنين، أثناء مرورها بالقرب من مستوطنة "معاليه أدوميم" اليهودية الجاثمة على أراضي شرق مدينة القدس المحتلة.

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة أطفال بعد ظهر أمس الثلاثاء، من قرية العيسوية أثناء عودتهم إلى منازلهم بعد انتهاء دوامهم المدرسي، بادّعاء "رشق الحجارة"، حيث تم الإفراج عن أحدهم، فيما مُدّد اعتقال الطفلين الآخرين وتم نقلهما إلى مركز تحقيق "المسكوبية" في القدس.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.