"سلطة الطاقة" تحمل "الوفاق" مسؤولية أزمة كهرباء غزة

حمّلت "سلطة الطاقة والموارد الطبيعية" الفلسطينية، حكومة الوفاق الوطني مسؤولية تفاقم أزمة الكهرباء الحالية في قطاع غزة، نظرا لعدم استجابتها للنداءات العاجلة بزيادة كميات الوقود منذ أيام، رغم تلقيها ثمن الوقود.

وأكد نائب رئس سلطة الطاقة فتحي الشيخ خليل، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الاثنين (14|9) في مقر السلطة بغزة، على أن ضمان تدفق الوقود لمحطة التوليد الوحيدة في غزة دون توقف هو من مسئوليات الحكومة الفلسطينية التي طالبها بـ "عدم السماح بالتلاعب بملف الكهرباء في غزة بهذا الشكل المُستهجن".

وقال إن "مشكلة الوقود الحالية ليست مالية، وإنما تلاعب متعمد بكميات الوقود المطلوبة لغزة واستغلال لأيام إغلاق المعبر لإحداث حالة من البلبلة والاحتقان في الشارع الفلسطيني في هذه الأجواء الصيفية الحارة والقاسية، وهنا نتساءل عن المستفيد من إغراق غزة في الظلام والمستفيد من توتير الشارع ؟".

وأضاف "حذرت سلطة الطاقة منذ أسبوع من خطورة إجراءات الهيئة العامة للبترول وتقليصها لكميات كافية من الوقود للمحطة رغم معرفتهم بإغلاق المعبر للأعياد اليهودية، مما سيتسبب في توقف المحطة"، موضحا أنه "قد أعلنا عن ذلك في حينه من أيام وأبلغنا الفصائل وتواصلنا مع مسئولي الحكومة الفلسطينية لتجاوز هذه الأزمة وحذرنا من خطورة هذه الإجراءات ، دون أن نجد تفاعلا إيجابيا، هذا على الرغم من قيامنا بتحويلات مالية لشراء 2 مليون لتر خلال الأسبوع الماضي لم يصل منها سوى مليون لتر فقط، ولا تزال أموالنا موجودة في حسابات وزارة المالية دون أن يتم توريد الوقود الكافي لنا" .

وطالب الشيخ خليل الفصائل الفلسطينية والهيئات الحقوقية ومكاتب المنظمات الدولية "بأخذ دورها لتجنيب ملف الكهرباء الابتزاز والضغوط السياسية"، مؤكدا أن سلطة الطاقة على استعداد كامل للتعاون  التام في كل ما يجلب التحسين لقطاع الطاقة في غزة.

كما وطالب الحكومة الفلسطينية بتسديد مستحقات الصيانة اللازمة لمحطة التوليد المؤجلة منذ فترة طويلة، محذرًا من أن عدم القيام بذلك قد يدفعهم لعدم القدرة على تشغيل المحطة كليا.

ويعيش قطاع غزة أزمة كهرباء كبيرة حيث يصل التيار الكهربائي لكل بيت ثماني ساعات ويقطع مثلها، وما يعرف بنظام (8 ساعات وصل و8 ساعات قطع)، وفي حال توقفت المحطة يقلص ذلك ليصل 6 ساعات فقط، وما يعرف بنظام (6 ساعات وصل و12 ساعة قطع).

 

أوسمة الخبر فلسطين غزة كهرباء موقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.