السناوي: تهدئة التوتر بين القاهرة وحماس مهم لـ "الأقصى"

عبد الله السناوي

دعا رئيس تحرير صحيفة "العربي" الناصرية في مصر عبد الله السناوي، إلى حوار بين السلطة المصرية وحركة "حماس" من أجل التهدئة وإعادة قنوات التواصل بينهما "خدمة لمصالح الطرفين ولمصالح الأقصى".
وأكد السناوي في حديث مع "قدس برس"، على أن "العلاقة بين القاهرة وغزة هي علاقة مصيرية، وأي إضرار بها يضر بالطرفين، فمصر بالنسبة لغزة هي المتنفس الوحيد لها على العالم، وغزة هي خاصرة مصر الشرقية وهي مسألة أمن قومي، وبالتالي ما يجري في غزة هو شأن مصري كما هو فلسطيني، ومن هنا فإن تحسين العلاقة والتهدئة بين الطرفين ضرورية" على حد تعبيره.
وأشار السناوي إلى أن طبيعة الخلافات بين القاهرة و"حماس" بعد ما جرى في 30 من حزيران (يونيو) 2013، معربا عن اعتقاده أن تلك الخلافات "يمكن تطويقها، لأن حماس وإن كانت من (جماعة) الإخوان (المسلمين) فإن لها سمعة مقاومة، وهذا يمكن البناء عليه لترميم العلاقات، وما يحدث في الاقصى الآن يستوجب وقف نزيف الصراعات الداخلية، هذا مهم للأقصى، ومصلحة للطرفين"، وفق ما يرى.
وكان عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" موسى أبومرزوق، قد بدأ مساء أول أمس الأحد (13 أيلول/سبتمبر) زيارة إلى القاهرة كانت معدة مسبقا لعقد عدة لقاءات مع المسئولين المصرين حول عدة ملفات، منها "ملف الشبان الفلسطينيين الأربعة الذين اختطفوا خلال سفرهم عبر معبر رفح قبل قرابة الشهر في سيناء، وكذلك لترتيب عدة ملفات مشتركة بين الجانبين".
ويشار إلى أن هذه الزيارة الثانية لأبو مرزوق منذ انتهاء الحرب على غزة قبل أكثر من عام، والأولى لقيادي في "حماس" عقب اختطاف الشبان الأربعة من سيناء ومهاجمة الإعلام المصري لحركة "حماس".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.