تدهور الحالة الصحية لأسير فلسطيني من جنين

نقلت إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي الأسير الفلسطيني فادي الدربي من معتقل "رامون" إلى مشفى "سوروكا"، وذلك بعد إصابته بنزيف حاد في الدماغ، وتردي وضعه الصحي.
وقالت "هيئة شؤون الأسرى والمحررين" في بيان صحفي اليوم الأحد (11|10)، إن الحالة الصحية للأسير فادي الدربي خطيرة، محمّلة الاحتلال وإدارة سجن "رامون" المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير.
وطالبت الهيئة، منظمتي "الصليب الأحمر" الدولية والصحة العالمية، إلى جانب كافة المؤسسات الحقوقية، بإيفاد مبعوثين عنها إلى مستشفى "سوروكا" ومتابعة وضع الصحي للأسير الدربي والوقوف على حالته، وتقديم العلاج المناسب له".
وحذّرت الهيئة، من أي جرائم قد ترتكب بحق الأسير الدربي أو بحق أي أسير في سجون الإحتلال، مضيفة "بات لا يحتمل أن تستمر هذه الجرائم في ظل هذا الصمت الدولي، وأن هذه الأيام وما يدور في الشارع الفلسطيني من صدامات ومواجهات رسالة واضح إلى إسرائيل بأن الأسرى والقدس خط أحمر"، على حد تعبير البييان.
يذكر أن الأسير فادي الدربي (28 عاما)، محكوم بالسجن لمدة 14 عاما أمضى منها 10، وله شقيق داخل الأسر وهو شادي الدربي.
وفي السياق ذاته، تمكن محامي "هيئة شؤون الأسرى والمحررين" منتصف ليلة أمس، من زيارة الأسير المصاب محمد عثمان حسين زيادة، من قرية بيتلو قضاء رام الله، والذي أصيب بعيار ناري في الرأس قبل أيام خلال مواجهات مع الاحتلال على حاجز "بيت إيل" شمال رام الله.
وأفاد المحامي، بأن زيادة لا يزال يرقد في قسم العناية المكثفة بمستشفى "هداسا" في القدس، وأن وضعه الصحي غير مستقر ويرزح تحت الخطر، مضيفا أن المحكمة العسكرية الإسرائيلية في "عوفر" ستعقد اليوم الأحد جلسة خاصة لتمديد توقيف الأسير زيادة غيابيا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.